30 ديسمبر 2009 ~ 1 تعليق

المشاهد المحذوفة لفيلم دكان شحاتة بطولة هيفاء وهبي

فضيحة هيفاء وهبي في فيلم دكان شحاتة مشاهد اغراء و سب في فيلمها …. لايمر فيلم لـ خالد يوسف إلا وتحدث ازمة.. لايمر فيلم له الا ويصطدم بالرقابة.. مثله مثل استاذه المخرج الراحل يوسف شاهين.. ويبدو أن خالد يوسف تعود علي ذلك.. تعود ايضا علي مضايقات الرقابة وتقييدها لحريته لكنه يعرف كيف يتحايل علي روتينها..
يعرف كيف يتغلب علي خوفها من اسم شخصية او مشهد تري الرقابة ان فيه تطاولاً علي الشرطة او تقليلاً من شأنها.. في فيلمه الاخير تعرض فيلم خالد يوسف دكان شحاتة لتحرش من الرقابة..
قررت حذف مشاهد رأت انها تنال من الاداب العامة.. حذفت مشاهد رأت انها تنال من الشرطة ومن الحكومة.. لقد اوصت الرقابة بحذف جملة جاءت علي لسان “بيسه” والتي تؤدي دورها هيفاء وهبي والجملة هي “يلعن ابوه شافعي ومالكي” واوصت ايضا بحذف مشهد يتحرش فيه احد المدرسين بتلميذة وكأن تحرش الاساتذة في المدارس لايحدث ثم حذفت الرقابة مشهداً يشهر فيه “كرم” احدي الشخصيات في الفيلم المطواة في وجه ضابط شرطة وحذف ما ترتب علي ذلك من مشاهد اقتحام المدرسة وضرب المدرس المدرسين ومساعدة المدرسات في ضربه كما حذفت الرقابة الجزء الخاص بالدخلة البلدي بداية من تقييد يدي وقدمي “بيسه” ولف “سالم” الشاش علي اصبعه والاكتفاء بالتلميح فقط دون ظهور ما يخدش الحياء كما حذفت الرقابة مشهد سرقة الناس للقمح المنقول عبر قطار البضاعة وعدم سيطرة الشرطة علي ما يحدث، كما اوصت الرقابة بحذف مشهد النهاية الذي يشير الي انتشار الفوضي والبلطجة وسيطرتها علي البلد وعجز الشرطة علي مواجهة ذلك مما يدفع الجيش الي النزول للشارع للسيطرة علي البلد
وأوصت الرقابة بضرورة احترام وجود “بيسه” و”شحاتة” في مسجد الحسين وتبادل الحب بينهما داخل المقام وفي الخلفية انشاد ديني في مدح الرسول الكريم.. هذا ما اوصت به الرقابة وقررت حذفه ويبدو منه ان اعضاءها يتعاملون مع السيناريوهات وكأنهم لايعيشون في هذا البلد.. كأنهم لايرون اعمال البلطجة والعنف التي تداهمنا في اي مكان نذهب اليه.. قد يبدو مع الرقابة حق في حذف الاسم الثاني لشخصية “كرم” وهو اسم يحمل فجاجة لا مبرر لها حتي لو كانت مهمة “كرم” في الحياة مهمة سخيفة لا تشرف صاحبها .

رد خالد يوسف: الرقابة لم تحذف مشاهد ساخنة لـ”هيفاء”

نفى المخرج خالد يوسف ما رددته تقارير صحفية أن تكون الرقابة المصرية قد حذفت مشاهد ساخنة للمغنية هيفاء وهبي في فيلمه الجديد ” دكان شحاتة”، مستغربا من الهجوم على الفيلم من قبل وسائل الإعلام قبل مشاهدته.
وقال يوسف: إن ما تردد حول حذف مشاهد من الفيلم غير صحيح، والرقابة لم تحذف شيئًا لأنها لم تشاهد نسخة العمل، حتى الآن، بل أنتظر اتصالًا من على أبوشادي -رئيس الرقابة- لتحديد موعد لمشاهدة الفيلم وتقديم تقرير عنه وإجازة عرضه.
وأضاف أن “من روجوا لهذه الشائعات لم يشاهدوا الفيلم، لأنه لم يعرض بعد، ويحملون اتهامات وأحكامًا مسبقة” مستغربا في الوقت نفسه من اتهامه بالإساءة إلى مصر.
وقال: إن ما يحدث من بعض وسائل الإعلام هو إساءة متعمدة له وكأنه عدو من إسرائيل جاء ليستهدف البلد، وطالب من ينتقدوه بمشاهدة الفيلم عند عرضه، ولو أحسوا بأن هناك إساءة فليهاجموني، بحسب صحيفة المصري اليوم.
وأكد أن الفيلم لا يتناول العشوائيات ومشاكلها، وأبطاله ليسوا من سكانها، ومن هاجمني لمجرد قراءة سيناريو الفيلم مخطئ؛ لأن السيناريو عمل أدبي لا يصح الحديث عنه، وقد يكون هناك شيء وارد في السيناريو، لكن التعبير عنه مرئيًا يتم بشكل مختلف ليس فيه أية جرأة أو سخونة أو إساءة، ومن قرأ ما نشرته بعض الصحف تحت مانشيت ساخن «المشاهد المحذوفة لفيلم دكان شحاتة» وجد أن المنشور عادي جدًّا ولا يحمل أي جنس أو سياسة.
وحول تلقيه ملاحظات رقابية على سيناريو الفيلم قبل بدء تصويره قال: أيّ سيناريو ترد عليه ملحوظات على الالتزام بها، مع مراعاة رؤيتي لها وتنفيذها بما لا يقيدها، والقرار النهائي يكون مع مشاهدة الصورة وليس قراءة السيناريو فقط، ولا أعتقد أن الرقابة ستحذف شيئاً؛ لأن الفيلم “ما فيهوش حاجة”، كما أنني أعرف قوانين الرقابة جيداً، ولم يحذف لي “كادر” من قبل.

لا زال قيد البحث
من جانبه أكد علي أبوشادي -رئيس جهاز الرقابة على المصنفات الفنية- أن الفيلم بلغة الرقابة لا يزال “قيد البحث”، وقال: لم نشاهد الفيلم بعد، ولم نحدد موعدًا لمشاهدته في الرقابة؛ لأن مخرجه لم يكن قد انتهى من النسخة النهائية له.
وأكد أن ما تردد من حذف مشاهد غير صحيح على الإطلاق، مشيرا إلى أن خالد يوسف لم يضغط على الرقابة بأي شكل.
ومن المتوقع عرض فيلم دكان شحاتة خلال الموسم السينمائي الصيفي في مصر، ويشارك في الفيلم النجمة اللبنانية هيفاء وهبي، وغادة عبد الرازق وعمرو سعد ومحمود حميدة، وهو من إخراج خالد يوسف.
ويدور في إطار اجتماعي عن أحلام شاب من الطبقة الوسطى يأتي من الصعيد إلى القاهرة ليواجه كثيرا من الأزمات والصعوبات.
يذكر أن المخرج خالد يوسف أثار جدلا بأفلامه، وبخاصة فيلم “حين ميسرة” الذي كشف عن مجتمع الحياة في المناطق العشوائية.

Share
No tags for this post.


One Response to “المشاهد المحذوفة لفيلم دكان شحاتة بطولة هيفاء وهبي”

  1. غير معروف 22 أغسطس 2010 at 1:55 م رابط التعليق

    حلو كثير


Leave a Reply