21 ديسمبر 2009 ~ 0 تعليق

قضية البدون في الكويت تؤدي لإغلاق قناة السور

قضية البدون في الكويت تؤدي لإغلاق قناة تلفزيونية جديدة

محمد الجويهل
محمد الجويهل
الاقتصادية الإلكترونية والفرنسية من الكويت

أدت تظاهرة نظمها غير محددين الجنسية في الكويت ” البدون” إلى إغلاق محطة ” السور” الفضائية الكويتية الجديدة .

وتظاهر الآلاف من ما يعرف بـ “البدون” في الكويت ليلة أمس احتجاجا على برنامج تلفزيوني مثير للجدل اعتبر البدون غير كويتيين.

وشارك حوالي خمسة آلاف شخص في التظاهرة بينهم أعضاء في البرلمان طالبوا بوضع حد للمحاولات “العنصرية” الهادفة إلى إحداث انقسام في المجتمع الكويتي.

وتضمن البرنامج الذي بث قبل يومين عبر قناة “السور” التي أسست مؤخرا، ادعاءات أن غالبية البدون في الكويت ليسوا كويتيين حقيقيين، كما تضمن البرنامج إهانات .

وأكدت قناة “السور” أن الكويتيين الحقيقيين هم أولئك الذين كانوا يعيشون ضمن سور بني في القرن التاسع عشر حول مدينة الكويت لحمايتها من الهجمات.

وذكر بعض الخطباء أن هذه القناة يملكها محمد الجويهل وهو مرشح سابق لمجلس الأمة ومنتقد دائم للبدو.

وأكد وزير النفط الشيخ احمد عبدالله الصباح قبل انتهاء التظاهرة أن السلطات نجحت في إغلاق القناة، بالرغم من بثها عبر قمر نايل سات.

Share
No tags for this post.


Leave a Reply