21 ديسمبر 2009 ~ 0 تعليق

يزيد وتميم والدحيدح والهزاع حضروا فغاب رئيس النصر

تفاعل الرباعي علي يزيد، بندر تميم، خالد الدحيدح، وخالد الهزاع مع دعوة الأمير فيصل بن تركي رئيس النادي الذي طلب من كافة النصراويين من إداريين ولاعبين ومدربين لهم حقوق مالية سابقة على النادي أن يحضروا إلى مقر النادي لحسم تلك الأمور وتسويتها, إلا أن ذلك التفاعل ذهب أدراج الرياح بعد أن صدموا بعدم وجود الرئيس في الموعد المحدد مما دفعهم للانتظار في السكرتارية قليلا قبل أن يغادروا مقر النادي.وشهدت فترة وجودهم في النادي اتصالات مكثفة بينهم وبين عدد من زملائه اللاعبين السابقين الذين حرصوا على التواصل لمعرفة نتائج وجودهم في النادي لرغبة الآخرين في الحضور في حال كانت النتائج إيجابية.

يُذكر أن اللاعبين الذين حضروا إلى النادي لا يملكون مستندات تثبت حقوقهم وإنما حقوق سابقة سبق أن تنازلوا عن بعضها برضاهم مقابل الحصول على مخالصات مالية.

من جهة أخرى, استقر الأرجوياني جورج ديسلفا مدرب الفريق على ذات العناصر التي شاركت في لقاء الحزم الماضي للزج بها في اللقاء الذي يجمعه مساء اليوم بالاتفاق ضمن الجولة الثالثة عشرة من مسابقة دوري زين للمحترفين.

وطلب ديسلفا خلال الحصة التدريبية المغلقة من لاعبي خط المنتصف تكثيف الوجود في المناطق الأمامية لدعم مهاجمه محمد السهلاوي الذي سيتحمل بمفرده قيادة خط المقدمة فيما ينتظر أن يكون التغير الوحيد في القائمة هو دخول ماجد هزازي على حساب أسامة عاشور في الظهير الأيمن فيما اكتمل شفاء الحارس خالد راضي الذي شارك في التمرين إلا أن عبد الله العنزي المنتشي بحصوله على جائزة أفضل لاعب في الجولة الماضية بعد دعم جماهير ناديه من خلال التصويت سيكون الحاضر لحماية الشباك الصفراء. وبدا على اللاعبين ارتفاع الروح المعنوية وحرصهم على كسب المباراة, ويعود ذلك إلى لقاء حفل العشاء الذي أقامه لهم الأمير فيصل بن تركي أمس الأول والذي اتسم بالشفافية وروح الدعابة, خصوصاً بعد مطالبة الأمير فيصل اللاعبين بأن يقدوا داخل المستطيل الأخضر كما يفعل فريق برشلونة الإسباني وهو النادي الذي يميل له الرئيس النصراوي.

Share
No tags for this post.


Leave a Reply